شاهين لـ«عكاظ»: «متبرع بالأعضاء» في نظام أبشر

أكد مدير عام المركز السعودي لزراعة الأعضاء الدكتور فيصل شاهين لـ«عكاظ» أن تسجيل رغبة الشخص وموقفه من موضوع التبرع بالأعضاء يعتبر إجراء مهما وتوعويا للمجتمع نحو أهمية مساعدة مرضى الفشل العضوي، وإبداء الرغبة بالتبرع بالأعضاء من عدمه بعد الوفاة، مبينا أن العديد من البلدان الغربية، مثل الولايات المتحدة الأمريكية وكندا قامت بوضع عبارة «متبرع بالأعضاء» على رخصة القيادة وكذلك في دول أخرى، مثل فرنسا تقوم بتسجيل رغبة الشخص من عدمه عند كل دخول للمستشفى.


ولفت شاهين إلى أنه بناء على ما سبق ولأهمية الموضوع تم صدور قرار مجلس الوزراء الموقر في 1/8/1423هـ والقاضي بأن تضع وزارة الداخلية بعد التنسيق مع وزارة الصحة ما يفيد الموافقة على التبرع بالأعضاء بعد الوفاة على بطاقة الهوية الوطنية أو رخصة القيادة أو كليهما، بحسب الآلية المتفق عليها، وتم بعد ذلك عقد عدة اجتماعات مع مندوبين من إدارة الأحوال المدنية وإدارة المرور والأمن العام ووزارة الداخلية والدعوة والإرشاد مع المركز السعودي لزراعة الأعضاء، وتم إرسال برقية من وكيل الوزارة للشؤون التنفيذية بوزارة الصحة إلى وكيل وزارة الداخلية لشؤون المناطق في 27/4/1429هـ، وكذلك مخاطبة الأمين العام لمجلس الخدمات الصحية في 24/5/1432هـ، لدراسة تسريع تنفيذ ما جاء من توصيات في قرار مجلس الوزراء الموقر. وخلص شاهين إلى القول إنه تم هذا العام تنسيق بين المركز ووزارة الداخلية تحت إشراف المجلس الصحي السعودي وتوجيه من وزير الصحة لوضع عبارة «متبرع بالأعضاء» على موقع أبشر، الأمر الذي سيُعطي نتائج مهمة في رفع نسبة التبرع بالأعضاء عند تنفيذه، وتابع: حاليا نحن بصدد حل بعض الأمور اللوجستية والإدارية ونأمل تنفيذها خلال فترة زمنية قصيرة.